مؤتمر صحفي لوزير الداخلية حول العملية الإرهابية في السلط

قال وزير الداخلية سمير مبيضين بأن التحقيقات السرية الجارية حاليا مع العصابة الارهابية التي تم ضبطها في السلط اوصلت الاجهزة الامنية الى عبوات ناسفة ومواد حامضية تم دفنها في احدى مناطق السلط وتم تفجيرها.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده وزير الداخلية سمير مبيضين، ووزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة جمانة غنيمات، والمدير العام لقوات الدرك اللواء الركن حسين الحواتمة، ومدير الأمن العام اللواء فاضل الحمود.

وقال مبيضين انه كان هناك مخطط لعمليات ارهابية ضد نقاط امنية وتجمعات شعبية.

واوضح مبيضين أن الشعب الاردني شعب متسامح ويمتاز بالتسامح ورفض الفكر الارهابي، متقدماً بالشكر لكافة منتسبي الاجهزة الامنية للمهنية الامنية والحرفية، حيث باقل من 12 ساعة تم كشف المخطط وتعامل معه بكل وضوح.

واضاف انه و فور تنفيذ عملية الفحيص الارهابية تم جمع المعلومات والخيوط خلال اقل من 12 ساعة ، وبين مبيضين ان التحقيقات اظهرت وجود مخططات لتنفيذ سلسلة عمليات اهرابية لنقاط امنية و تجمعات شعبية .

واكد مبيضين ان الارهابيين فجروا مبنى السلط لحظة دخول فريق مكافحة الارهاب لاقتحامه .

وبين مبيضين انه تم ضبط مواد متفجرة مدفونة ، وعبوات ناسفة في احدى مناطق السلط ، تم تفجيرها في مكان دفنها لخطورتها من قبل الاجهزة المعنية .

عدد المشاهدات :4679