وزارة الداخلية تطلق 11 خدمة الكترونية جديدة تتعلق بالتأشيرات والاقامات

اطلقت وزارة الداخلية بالتعاون مع وزارتي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتطوير القطاع العام وامانة عمان اليوم الاحد ، 11 خدمة الكترونية جديدة تتعلق بالتأشيرات والاقامات .

وحضر حفل الاطلاق وزراء الداخلية سمير المبيضين وتطوير القطاع العام مجد شويكة والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المهندس مثنى غرايبة وامين عمان المهندس يوسف الشواربة والامينين العامين لوزارة الداخلية الدكتور رائد العدوان والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المهندس نادر الذنيبات ونائب محافظ البنك المركزي وعدد من المسؤولين والمعنيين.  

وقال وزير الداخلية ان هذه الخدمات تاتي تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية لتطوير مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين والاجانب وبما يعكس الصورة الحضارية للمملكة مشيرا الى انها تعتبر نقلة نوعية في عمل وزارة الداخلية.

واضاف المبيضين ان الخدمات تأتي ايضا كجزء من برنامج الحكومة الالكترونية والتحول الالكتروني الهادف الى ضبط النفقات و تبسيط الاجراءات وتقديم الخدمة المثلى للمواطنين اضافة الى تشجيع السياحة وتسهيل الاجرءات المتعلقة بدخول المرضى الراغبين بالعلاج الى المملكة.

واوضح وزير الداخلية ان هذه الخدمات تشمل تأشيرة بقصد الزيارة ( اصدار وتجديد تأشيرات العلاج والسياحة والزيارة العائلية وزيارة العمل والزيارة الرسمية )، تأشيرة بقصد المرور(اصدار وتجديد) ، تأشيرة بقصد خروج وعودة (اصدار وتجديد)، تاشيرة بقصد العمل (اصدار وتجديد)، تاشيرة بقصد الدراسة (اصدار وتجديد)، اقامة سنوية بمهنة (بلا) وديعة بنكية (اصدار وتجديد) ،اقامة سنوية " افراد عائلة، التحاق بعائل" (اصدار وتجديد)، اقامة بقصد الدراسة (اصدار وتجديد)، اصدار وثيقة سفر اضطرارية ، طلب اذن نقل اقامة، اقامة بقصد العمل (اصدار وتجديد).

واشار وزير الداخلية الى ان الجهات المستفيدة من الخدمات هم المواطنون الاردنيون والاجانب من داخل وخارج المملكة والمؤسسات والشركات والمستشفيات والجامعات ومكاتب السياحة.

ولفت المبيضين الى ان هذه المرحلة من الخدمات الالكترونية تشمل كافة التاشيرات التي يحتاجها الاجنبي للدخول الى المملكة وحتى الجنسيات غير المقيدة سوف يستفيدون من هذه الخدمات بحيث يتم تقديم طلباتهم ودفع رسوم التاشيرة والتسجيل الكترونيا على نظام السيطرة التابع للامن العام .

وبين وزير الداخلية ان هذه المرحلة سيتبعها مرحلتين قادمتين تشملان الخدمات المقدمة من مديرية الجنسية وشؤون الاجانب والاستثمار في الوزارة فيما تشمل المرحلة الثالثة الخدمات المقدمة من مختلف دوائر وزارة الداخلية.

وثمن الوزير دورة وزارتي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتطوير القطاع العام وامانة عمان والشركات المنفذة والجهود التي بذلوها في الاعداد والمتابعة وحتى اخراج  هذه الخدمات الى حيز الوجود.

من جانبها اكدت وزيرة تطوير القطاع العام  اهمية العمل التشاركي والجماعي في تحويل الجهود المبذولة الى واقع ملموس تنعكس اثاره الايجابية على المواطنين والمستفيدين من اي خدمة مضيفة انه لا يمكن اطلاق اي خدمة مكتملة دون جهد جماعي .

وقالت شويكة ان هذه الخدمات تتطلب حملات توعوية ارشادية يتم توجيهها للمواطنين والمستفيدين بحيث يتم تعليمهم على الطريقة الجديدة للاستفادة من الخدمات مشددة على ان تعليم الخدمات والاقبال عليها من قبل المستفيدين يرتبط بسهولة استخدامها.

كما قال وزير الاتصالات ان هذه الخدمات تاتي انسجاما مع توجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني للحكومة في الوصول الى اردن رقمي مؤكدا اهمية التحول الالكتروني في تعزيز تنافسية المملكة، وفي الدعم الذي يقدمه هذا التحول إلى القطاعات الاقتصادية والاجتماعية والتعليمية والصحية، والتسهيل على المستثمرين، وبما يسهم في خدمات مميزة للافراد والشركات، و تسهيل حياة الناس واختصار الجهد والوقت.

واشار الى ان الاردن يشهد  تطورا تكنولوجيا متسارعا، وقد تم العمل خلال الفترة الماضية على تحويل عدد من الخدمات الحكومية الى خدمات الكترونية، بهدف تقديم خدمة حكومية متميزة موضحا انه تم منذ بداية العام وعلى مرحلتين اطلاق (20) خدمة الكترونية مكتملة في عدد من الوزارات والدوائر الحكومية ، حيث زاد عدد حركات الخدمات الالكترونية منذ اطلاقها في بداية العام عن مليون ونصف حركة من المواطنين والمستثمرين ومنهم من لم يصلوا الى الدوائر الحكومية وحصلوا على هذه الخدمات من منازلهم او مكاتبهم او خلال الاكشاك كمرحلة انتقالية حتى يتم التبني الكامل للخدمات من قبل المواطنين الكترونيا. 

واضاف انه مع اطلاق هذه الخدمات اليوم يصل عدد الخدمات التي تم اطلاقها منذ بداية العام الى 31 خدمة الكترونية مكتملة بما فيها خدمة الدفع الالكتروني الذي يعد من اهم عناصر تقديم الخدمات الالكترونية. 

من جانبه قال امين عمان  ان هذه الخدمات تجسد الانسجام الواضح بين وزارة الداخلية والاهداف الوطنية لها وذلك بالتعاون مع الجهات المعنية من خلال عمل تشاركي يستند الى الايمان بامكانيات الآخر وقدرته على الانجاز .

واعتبر الشواربة اهمية عنصر الالزام في استخدام هذه الخدمات من قبل المستفيدين حتى نتمكن من تقديم افضل مستوى من الخدمات لهم.

وعرض ممثلا وزارتي الداخلية والاتصالات ابرز الاهداف المتوخاة من الخدمات ومراحل الاعداد الانجاز .     

وتجول وزير الداخلية ووزيرا الاتصالات وتطوير القطاع العام وامين عمان والمشاركين في حفل الاطلاق آلية العمل المتبعة لهذه الخدمات في مديرية الجنسية التابعة لوزارة الداخلية ، واطلعوا على بدء اطلاقها على ارض الواقع حيث اشاد المواطنون والمراجعون بمستوى الخدمات والتي ستتيح لهم تقديم الخدمات الكترونيا دون الحاجة الى مراجعة وزارة الداخلية مما يسهم في اختصار الوقت والجهد عليهم وانجاز معاملاتهم بسهولة ويسر.      

عدد المشاهدات :2843