وزير الداخلية يرأس اجتماعا مع محافظي الميدان عبر تقنية الاتصال المرئي

ترأس وزير الداخلية سلامة حماد اليوم الاربعاء اجتماعا عن بعد مع محافظي الميدان وذلك عبر تقنية الاتصال المرئي والمسموع .
واستمع وزير الداخلية الى ايجاز قدمه المحافظون كل ضمن اختصاصه عن واقع العمل وطبيعة الاجراءات المتخذة للتعامل مع فيروس كورونا وبصورة تضمن منع انتشاره ومعالجة المصابين به اضافة الى شرح مفصل تناول سير الحياة اليومية والقضايا الامنية والادارية في المحافظات.
واكد وزير الداخلية ان الاردن وبتوجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني يسير بالاتجاه الصحيح للتصدي لهذا الوباء وذلك عبر سلسلة من الاجراءات التي اتخذتها الحكومة للحد منه ومنع تفشيه في المجتمع بهدف الحفاظ على سلامة المواطنين وصحتهم .
وبين الوزير ان هذه الاجراءات تهدف ايضا الى ابقاء الاردن خارج منطقة الخطر من خلال اتباع الاساليب الوقائية والعلاجية اللازمة بهذا الخصوص مشيدا بتعامل المواطنين والتزامهم خلال فترة حظر التجول المفروضة في المملكة مثلما اشار الى ان الحكومة لن تتهاون مع اي شخص يخالف القانون او يحاول تعريض سلامة المواطنين وامنهم للخطر.
وقال حماد ان الحاكم الاداري يقع على عاتقه عبئا كبيرا للتصدي لهذا الوباء باعتباره رئيس السلطة التنفيذية في منطقة اختصاصه ويتولى بالتعاون والتنسيق الكامل مع الجهات ذات الاختصاص تنفيذ القرارات الحكومية الصادرة .
وثمن حماد دور الحكام الاداريين وعملهم الدؤوب والمتواصل لخدمة الوطن والمواطن ومعالجة المشاكل والقضايا التي تواجه المواطنين في مختلف المحافظات وخاصة في هذا الظرف الاستثنائي الذي تمر به المملكة ودول العالم .
وفيما يتعلق بمحافظة اربد شدد حماد على ضرورة الحفاظ على مستوى التقدم الذي حققته الاجراءات الحكومية المتبعة في المحافظة لمنع انتشار هذا الوباء ومنع اية مخالفة لهذا الاجراءات مثمنا دور الحكام الاداريين والجهات المختصة والتزام المواطنين بهذه الاجراءات.
ودار خلال الاجتماع نقاش موسع تركز على ضرورة الاستمرار في تطبيق القرارات الحكومية المتعلقة بمكافحة هذا الوباء وتلبية متطلبات المواطنين واحتياجاتهم ومعالجة قضاياهم المختلفة في جميع محافظات المملكة.

عدد المشاهدات :2727